مجلس الوزراء

انتفاضة حريرية مفاجئة بوجه العهد...وتهديد بالمغادرة!

أنهى رئيس الجمهورية ميشال عون عصر أمس اقامته الصيفية في قصر بيت الدين، متعمّداً أن يكون اللقاء الأخير كما وصفه "لقاء مع الأحبة" نشطاء "التيار الوطني الحر" في الشوف، مستعيداً مرحلة إقامته في الرابية قبل الرئاسة، وموجهاً في الوقت نفسه رسالة لمن يعنيهم الأمر بأنه هو أب هذا "التيار" واستهداف كوادره وقادته استهداف شخصي له، إلا أن اليوم الأخير شهد ما يشبه "انتفاضة" حريرية هي الأولى من نوعها على الأداء في مجلس الوزراء في رسالة لا بد وأن يقرأها العهد جيداً.

loading