محمد الصفدي

الصفدي: معًا لدعم الرئيس الحريري ومساعدته في تحقيق الإلتزامات والوعود التي قطعها والتي من شأنها النهوض بمدينة طرابلس

أدلى الوزير والنائب السابق محمد الصفدي بصوته في مدرسة النموذج الرسمية للبنات، ودعى "من ليس مهتمًا بالعملية الانتخابية إلى الإدلاء بصوته، إذ أن هذه الإنتخابات هي سياسية بامتياز، فرئيس الحكومة يتمتّع بقوّة تيار المستقبل لوجوده في الحكومة، وكلّما قدّم التيار الدعم للرئيس الحريري في المجلس النيابي، كلّما أصبح بإمكانه تحقيق الإلتزامات والوعود التي قطعها والتي من شأنها النهوض بمدينتنا طرابلس"، وأشار إلى أن "أي ضعف في تيار المستقبل هو ضعف للرئيس الحريري ولرئاسة الحكومة عامّةً، مما يؤكد على فكرة أنها معركة سياسية وليست معركة أشخاص".

الصفدي وميقاتي: لدعم ديما جمالي

أشار الوزير والنائب السابق محمد الصفدي في تغريدة على تويتر أنه "مع بدء العد العكسي للإنتخابات الفرعية في طرابلس، وإطلاقنا لعمل الماكينة الانتخابية اليوم، نؤكد مجددًا الالتزام بخيار الرئيس سعد الحريري" داعيًا "الطرابلسيين الى ممارسة حقهم الديموقراطي والاقتراع في 14 الجاري". وكان السيد أحمد الصفدي قد أعلن اليوم انطلاق عمل الماكينة اللوجستية التابعة للوزير والنائب السابق محمد الصفدي خلال لقاء جمعه بأعضاء الماكينة دعاهم خلاله إلى "المشاركة بقوة في الإنتخابات الفرعية في طرابلس دعمًا لخيار الرئيس سعد الحريري، لما يمثل هذا الإستحقاق من أهمية في دعم خطة الرئيس الحريري والحكومة لجهة النهضة بلبنان عامة وطرابلس والشمال على وجه الخصوص". وتوجه أحمد الصفدي الى الحاضرين داعيًا إياهم الى "مدّ اليد مجددا إلى الرئيس الحريري للمساهمة معه في نهضة طرابلس وإنقاذها تماما كما جرى في الانتخابات النيابية في العام 2018 حيث شكلت ماكينة الصفدي، بفضل جهود كل فرد منهم، رافعة في نتائج الانتخابات".

الصفدي: مجزرة نيوزيلاندا ارتكاب ارهابي بشع بحق الانسانية

غرد الوزير السابق محمد الصفدي عبر حسابه الخاص على "تويتر" قائلا: "لا يسعنا القول إلا أن مجزرة نيوزيلاندا هي ارتكاب أرهابي بشع بحق الإنسانية، فاعلوه إرهابيون غريبون عن الله وعن الأديان، رحم الله الأبرياء ومنح أهل الضحايا الصبر وأعان نيوزيلاندا شعبا وحكومة على الاقتصاص من القتلة".

loading