مروان حمادة

حمادة: باسيل بلوى على البلد ونسأل عون هل الحرس الجمهوري هو لمواكبة رؤساء الاحزاب الذين يشتمون الناس؟

اعتبر النائب مروان حمادة ان هناك تراكم احتقان عمره اكثر من سنة في الجبل وهناك من يغذّيه بالكلام والافعال والتهميش متنقّلا من منطقة الى أخرى.

حمادة: ركب باسيل عَ ضهرنا وعَ ضهر لبنان... خلّيه يحلّ عن ضهرنا!

قال الوزير السابق مروان حمادة لـ"الجمهورية"، انّ "وزير الخارجية يتنقل من منطقة الى اخرى عوض ان يقوم بدوره كوزير خارجية، وينقل معه الفتنة من بشري الى عكار وعاليه وزغرتا والكحالة، الى أن فلتت الامور في آخر المطاف". وأضاف: "ركب باسيل عَ ضهرنا وعَ ضهر لبنان وخلّيه يحلّ عن ضهرنا وأنا احمّله المسؤولية الكاملة لسقوط كل نقطة دم هدرت في أرض الجبل ونشكر الله ان بعلبك وبشري وزغرتا "زمطت" من سقوط الدماء والضحايا". وحذّر حمادة قائلاً: "اذا استمر باسيل على هذا النهج والمنوال من تحدّي الناس في كل منطقة يزورها استفزازاً من غير ان يأتي أحد "صوبه"، خصوصاً أنه لم يترك احداً لم يستفزه من مواطنين وانصار ومذاهب ورجال دين وسياسيين، ومتنقلاً من منطقة الى أخرى، من الطبيعي أن تكون "آخرتها" أحداث مماثلة". وأضاف: "وبصفته وزير خارجية المطلوب منه أن يكتفي بالزيارات الخارجية وليس الزيارات الفتنوية الداخلية...والأولى له "يحلّ عن ضهرنا " ويقوم بدوره كوزير خارجية".

loading