نجيب ميقاتي

خطوات مريبة... وتشهير

اشارت صحيفة الجمهورية الى استغرابها من خطوات وصفتها بالمريبة. وقالت ان اللافت للانتباه، انّه في موازاة الحركة المطلبية في الشارع، برزت خطوات تثار حولها علامات استفهام وريبة، إن لناحية توقيتها او لناحية مضمونها، على ما حصل قبل يومين من خلال قرار وزير الاعلام جمال الجراح بإقالة مديرة الوكالة الوطنية لور سليمان، او من خلال ما جرى امس، من خلال الادّعاء على الرئيس نجيب ميقاتي ربطاً بالإثراء غير المشروع، وهو ما استنكره ميقاتي، مناشداً وزير العدل وقف تسييس القضاء. او من خلال ارفاق ذلك بلوائح اسمية تشهّر بمجموعة كبيرة من الشخصيات اللبنانية السياسية وغير السياسية وتضعها كلها في خانة الاتهام، وعلى منصة الادعاء عليها. وهو امر يثير اكثر من سؤال، عن الغاية من هذه الخطوات في هذا الوقت بالذات، وفي اي غرفة سوداء تصاغ هذه الخطوات، ومحاولات التشهير، وخصوصاً انّ من بين هذه الاسماء من يشهد لهم بالنزاهة ونظافة الكف، وما هو الهدف الكامن خلفها، علماً انّها بالصورة التي رُميت فيها على سطح المشهد الداخلي، جاءت مُستفزة، وقوبلت برفض واستنكار؟

ميقاتي يغرّد مقترحًا حلا

غرّد رئيس الحكومة السابق نجيب ميقاتي عبر "تويتر"، بالقول: "اقترح للحل: استقالة الحكومة بعد مشاورات مسبقة لتشكيل حكومة جديدة منعا للفراغ، تضم اختصاصيين بمشاركة المجتمع المدني، إقرار البيان الوزاري والموازنة فورا. يناقش مجلس النواب بعدها مشروع او اقتراح قانون انتخاب جديد. يطلب الرئيس بري من النواب الاستقالة. إجراء انتخابات خلال شهرين".

LKP Website
loading