وزارة الشؤون الإجتماعية

سيزوبيل والهادي تُقفلان ابوابهما مطلع الاسبوع...وداعاً او الى اللقاء؟

لم تعد مؤسسات الرعاية الاجتماعية وعددها 103 التي تطال خدماتها 9200 طفل قادرة على الاستمرار في عملها الانساني في ظل تقاعس الدولة عن تسديد حقوقها المتوجّبة عليها منذ سنوات.اعتباراً من مطلع الأسبوع المقبل، تُقفل هذه المؤسسات ابوابها امام المستفيدين من رعايتها حتى شهر ايلول علّ الدولة تتعاطى "بجدّية" مع هذا الملف الانساني فتجد خلال شهري تموز وآب حلاً جذرياً لمؤسسات الرعاية.من المؤسسات التي ستُقفل ابوابها مطلع تموز المقبل، "سيزوبيل" التي تضمّ 1513 طفلاً وشاباً من ذوي الاحتياجات الخاصة يضاف إليهم 230 موظفاً و298 من المختصين، ومؤسسة الهادي التابعة لجمعية المبرّات الخيرية التي تستقبل 640 طالباً.

loading