وزارة المال

المستشفيات... من سيء إلى أسوأ!

علمت «الأخبار» أنّ مُستشفيات كبيرة في بيروت أقفلت أخيراً عدداً من أقسامها، فيما لجأ بعضها إلى «تقسيط» رواتب الموظفين والأطباء والمُمرضين، فضلاً عن توجّه عدد منها إلى الامتناع عن إجراء العمليات المُكلفة على حساب وزارة الصحة. وبحسب المعلومات، يقوم عدد من المُستشفيات حالياً بوضع خطّة لـ«تقنين» نفقاتها ومن ضمنها آلية تسديد الرواتب في الفترات المُقبلة. فيما قالت مصادر الوزراة إن الاعتمادات المرتبطة بأموال المُستشفيات مرصودة من قبل وزارة الصحة، «إلّا أن الأمر متوقف على وزارة المال».

loading