الأحد 2 تشرين الأول 2022

06:52

إحياء الذكرى الثلاثين للمعلّم فؤاد الشرتوني

المصدر: Kataeb.org

أحيت فرقة الصخرة وقسم شرتون الكتائبي في إقليم عاليه، الذكرى الثلاثين لوفاة المعلّم فؤاد الشرتوني، فأقيم قداس لراحة نفسه ونفوس رفاقه الشهداء والمتوفين من الفرقة، قبل ظهر اليوم في كنيسة مار شليطا- شرتون.

تقدّم الحضور رئيس حزب الكتائب النائب سامي الجميّل وزوجته السيدة كارين، وعائلة المعلّم فؤاد الشرتوني وأهالي رفاقه الشهداء والمتوفين.

كما حضر النائب نزيه متّى، والنائب السابق الأستاذ فادي الهبر، أعضاء المكتب السياسي ورؤساء المجالس والمصالح، ورؤساء أقاليم عاليه والشوف وبعبدا والمتن الشمالي والكورة  ورؤساء أقاليم سابقون في عاليه وبعبدا، ورؤساء الأقسام في إقليم عاليه.

كما حضر منسق حزب القوات اللبنانية في منطقة عاليه الدكتور طوني بدر، ورئيس حركة لبنان الشباب الأستاذ وديع حنّا، وقائد القوات اللبنانية الأسبق الدكتور فؤاد أبو ناضر، وراهبات الصليب تتقدّمهم الأم أرزة الجميّل، وعدد من رؤساء البلديات والمخاتير في قضاء عاليه، وحشد من أبناء المنطقة وشرتون ورفاق المعلّم في فرقة الصخرة.

احتفل بالذبيحة الإلهية، خادم الرعية الأب ميشال خوري، الذي ألقى عظة أشاد فيها بالمعلّم فؤاد ومواقفه الإنسانية والوطنية.

بعد القداس، انتقل الحضور إلى موقع تمثال المعلم، حيث أقيم إحتفال تحدّث فيه رئيس قسم شرتون الرفيق نبيل الشرتوني، فشكر رئيس الحزب والحضور ، وكذلك تكلم رئيس بلدية شرتون الدكتور جوزيف مارون فرحب بالحضور وعدّد مآثر المعلّم ومحبته للوطن ولبلدته شرتون.

وألقى الشاعر ريمون سعد قصيدة بالمناسبة، كما السيد سعيد وديع الشرتوني باسم رفاق المعلم.

بعدها أزاح رئيس الحزب ورئيس البلدية والمختار ورئيس قسم شرتون الستار عن تمثال للمعلّم فؤاد.

ووضعت أكاليل الغار على النصب.

X