الأحد 10 نيسان 2022

10:52

افرام: صوت الناخب في انتخابات2022 "كياني" و90% من الأصوات ستكون عقابية

المصدر: Kataeb.org

لفت رئيس المجلس التنفيذي لمشروع وطني الإنسان والمرشح على لائحة "صرخة وطن" في دائرة (كسروان - جبيل) نعمة إفرام ان عالمهم هو كسر لبنان بينما عالمنا هو بناء المؤسسات والدولة العميقة، مشددا على الا نريد المحاصصة التي دمرت لبنان فهم يقسمون الصفقات بين بعضهم البعض.
وقال في حديث عبر "الجديد" ضمن برنامج "وهلق شو" مع الاعلامي جورج صليبي:" هناك مشكلة اساسية وهي انهم يعتقدون بانهم "هم او لا احد"".
وردا على سؤال، اوضح: "كنت أتأمل أن هناك "نواة خير" لدى التيار الوطني في الـ2018 وكنت أريد أن نشكل كتلة قوية إلى جانب رئاسة الجمهورية من أجل التغيير لكن ما اكتشفته أنهم مستعدون لتدمير اقتصاد بأكمله من أجل عدم خسارة مقعد أو صلاحية لوزير، هم مستعدون لخراب وزارة بكاملها مقابل عدم خسارة السلطة".
ورأى افرام ان رفضهم انشاء الهيئة الناظمة للكهرباء دمر اشياء كثيرة.
واذ سأل: من ضرب المدارس؟ من هجّر 70% من الشعب اللبناني؟ من أفلس المؤسسات؟ وخرب الاقتصاد؟ جزم ان التيار والمردة والقوات والاشتراكي والمستقبل وحركة امل من يتحمل المسؤولية.
وتوجه افرام الى الناخب قائلا: "عليك موجب توجيه البوصلة بالاتجاه الصح يوم الانتخابات وعدم الاستماع الى الخطابات التي تريدك ان تنسى ما فعلوه بك وبالبلد".
واعتبر افرام ان كل الافرقاء هجمت علينا، منهم باسيل لأننا لا نريد أن نهاجم رياض سلامة لغايات انتخابية.

ورأى ان قانون الكابيتال كونترول الحالي صيغ من اجل الضحك على صندوق النقد الدولي، مشددا على ان هناك جريمة مالية كبيرة، مشيرا الى ان  حاكم مصرف لبنان رياض سلامة هو المسؤول الثاني عن الأزمة بعد المنظومة الحاكمة.

وقال: " انتخابات 2022 هي استفتاء حول مزاج الناخب وهي صفحة جديدة للبنان بعد المئوية الاولى، وهناك ايضا انتخابات رئيس جمهورية جديد، لذا فان صوت الناخب هذه المرة كياني" مشيرا الى ان الجواب سيكون في صناديق الاقتراع، ومعتبرا ان 90% من الاصوات ستكون عقابية، ومن هو مسرور مما نعيشه فليصوّت للمنظومة والعكس هو الصحيح.

واردف: "نراهن على تشكيل كتلة نيابية في المجلس الجديد من 35 نائبا".
وقال: "ان أردنا ان نكون على قدر المسؤولية علينا ايجاد الحلول، ونحن مقبلون على نظام جديد، فلو كان هناك نظاما في لبنان لتحمل مسوؤلية الفشل".
وعن رئاسة مجلس النواب الجديد، سأل: هل سينتخب باسيل بري؟ في المرة السابقة أصر على انتخابه، وليتذكروني فان باسيل سيصوت لبري.
وعن رئيس الجمهورية المقبل قال: "بعد الانتخابات نرى من سيكون".
وختم حديثه بالقول للناخب بانه عليه انتخاب الصح يوم 15 ايار.

X