الخميس 17 آذار 2022

08:42

الحرس الثوري يهدد بقصف أربيل العراقية مجدداً

المصدر: وكالات

هدد المتحدث باسم الحرس الثوري الإيراني، الجنرال رمضان شريف، الخميس، بقصف قوات بلاده محافظة اربيل عاصمة اقليم كردستان شمال العراق مجدداً بذريعة وجود مقرات إسرائيلية.

وقال الجنرال شريف في مقابلة صحفية "أبلغنا مسبقاً مسؤولي كردستان بشأن مقر الموساد الذي استهدفناه ووجود مقرين آخرين"، مضيفاً "ضرب مقرات إسرائيلية التي تستهدف أمننا وهذا خط أحمر".
وأوضح القائد بالحرس الثوري أن "إسرائيل اعترفت باستهداف إحدى قواعدنا عبر مسيرات أطلقتها من أربيل"، في إشارة إلى ما ذكرته تقارير صحفية عن قصف قاعدة للحرس الثوري منتصف فبراير/شباط الماضي بستة طائرات مسيرة بمحافظة كرمنشاه غرب إيران".

وتابع المتحدث باسم الحرس الثوري الإيراني "إذا لم يتحرك العراق لإغلاق هذه المقار الإسرائيلية التي تهدد أمننا فسوف نقوم بقصفها مجدداً".
كان الحرس الثوري الإيراني أعلن، الاحد الماضي، إنه قام بقصف "مركز إسرائيلي" بعشرة صواريخ من طراز فاتح 110 في محافظة أربيل.

وأعلنت الحكومة العراقية والمجتمع الدولي تنديده بقيام الحرس الثوري باستهداف سيادة الحكومة العراقية، فيما استدعت الخارجية العراقية السفير الإيراني ايرج مسجدي ببغداد وسلمته مذكرة احتجاج رسمية.
ونفى مسؤولو حكومة إقليم كردستان وجود أي قاعدة استخبارات إسرائيلية في المنطقة، مضيفاً إن "المقر الذي تم استهداف في اربيل مدني وليس قاعدة إسرائيلية".

وقال مجلس اقليم كردستان في بيان ان الضربة الصاروخية "الجبانة" استهدفت مناطق مدنية بحجة استهداف قاعدة اسرائيلية قرب القنصلية الامريكية.

وحث البيان المجتمع الدولي على عدم السكوت في وجه الهجوم ، وشدد على أن "دعاية منفذي هذا الهجوم بعيدة عن الحقيقة".