الخميس 19 أيار 2022

11:25 ص

الصادق: الارقام اثبتت ان 75% من الشعب مع التغيير و 25% يتبعون السلطة

المصدر: Kataeb.org

أكد النائب المنتخب وضاح الصادق انه يجب احترام مجلس النواب الجديد الذي اختاره الشعب، متمنيًا على النواب في حزب الله التوقف عن إطلاق خطابات التخوين لان من يتلقى الاوامر من بلد آخر هو الخائن.

وشدد في حديث لنهاركم سعيد على أن سياسة مدّ اليد لمصلحة لبنان لا تعني المساومة، مشيرًا الى ان الارقام اثبتت ان 75% من الشعب مع التغيير و 25% يتبعون السلطة.

وتابع:" نحن لا نملك عصا سحرية، ونملك مقاعد في موقع تشريعي وليس تنفيذي، واعادة البلد على السكة الصحيحة يحتاج الى الصبر والوقت، ولدينا القدرة الكافية لبناء لبنان ونملك خزان ذهب من المغتربين".

وردًا على سؤال حول تشكيل كتلة وازنة داخل المجلس، قال:" تشكيل اللوائح بدأ منذ عام ودخلنا في مشاورات حول تحديد الشكل واهداف الكتلة، إذ أنه من الواجب ان يكون هناك تحالف يتفق النواب داخلها على معظم القرارات، ولازلنا في اطار المشاورات لتشكيلها".

وأضاف:" لائحة النواب التغييريين تضم، من هم ليسوا من خلفيات حزبية، انضم اليهم النواب المستقيلين من لم يشاركوا في بناء سلطة الفساد كنعمة افرام، ورئيس الكتائب سامي الجميّل، وميشال معوّض ونحن سنتعامل مع الجميع لانقاذ لبنان فكيف بالحري من كان الى جانبنا في 17 تشرين".

وتابع:" لم نتشاور بعد بأسماء المرشحين للمناصب المقبلة، ولكن الاكيد اننا مع التغيير ولن نقوم بتسوية للاتيان بنبيه بري رئيسًا للمجلس".

وردا على سؤال، قال:" نعترف ان الجمهور الشيعي لا يزال مع الثنائي لكن لا يمكن ان ننكر ان نسبة التصويت الشيعي انخفضت، واستطعنا الخرق في الجنوب فلو توحدنا وقدمنا لوائح تغييرية كنا نملك اليوم 70% من المجلس، ونحن نعتبر ان الجيش اللبناني وحده يحمي لبنان اما المقاومة فتعمل في حال كان هناك من احتلال، وبالنسبة لمزارع شبعا فليثبت الحزب انها لبنانية ".