الجمعة 8 نيسان 2022

05:45

حارس مرمى برازيلي يستنجد بالشرطة بعد تهديدات بالقتل

المصدر: العربي الجديد

طلب كورينثيانز البرازيلي من الشرطة ضمان سلامة لاعبيه، بعدما تلقى حارس مرمى الفريق تهديدًا بالقتل عقب هزيمة في كأس كوبا ليبرتادوريس لكرة القدم في بوليفيا.

وقال الحارس كاسيو راموس إنه سلم رسالة صوتية إلى الشرطة تم إرسالها إلى زوجته عبر وسائل التواصل الاجتماعي. وأهان رجل حارس كورنثيانز في الرسالة التي نشرتها وسائل إعلام برازيلية.

وجاء في الرسالة: "إنها مسألة وقت. لا أعرف ماذا سنفعل، هل سنقتلك لا أعلم، لكننا سنجدك". وكتب كاسيو على مواقع التواصل الاجتماعي داعيًا الشرطة لتعقب الرجل الذي هدده: "لا يمكنني قبول هذا النوع من التهديد".
وقال الحارس البالغ من العمر 34 عامًا: "قمت بإرسال التسجيلات الصوتية التي تلقتها زوجتي إلى الشرطة، حتى يتمكنوا من التعامل مع القضية".

ويأتي التهديد بعد يومين من تعرض كورينثيانز لهزيمة مفاجئة بنتيجة 2-0 أمام أولويز ريدي البوليفي في كوبا ليبرتادوريس.
وطالب النادي الضباط المتخصصين في الجرائم الرياضية "باتخاذ الإجراءات المناسبة لضمان سلامة" لاعبيه.

وأضاف اللاعب: "لعبت ما يقرب من 600 مباراة وفزت بتسعة ألقاب لهذا النادي. ولم أجلس أبدًا على قمة الأمجاد، لأنني لم أفز بأي شيء بمفردي وأريد أن أستمر في الفوز. مع كل ذلك، أنا لا أقبل ما حدث ولم أرغب في التزام الصمت في مواجهة هذا القدر من الظلم".

وقاد كاسيو فريقه للفوز بكوبا ليبرتادورس وكأس العالم للأندية عام 2012 على حساب تشيلسي الإنكليزي.

 
 
 
View this post on Instagram

A post shared by Cássio Ramos (@rcassio12)