الأحد 10 نيسان 2022

5:44 م

مؤتمر علمي لندوة أطباء الأسنان في حزب الكتائب حول سرطان الفم والفكين (صور)

المصدر: Kataeb.org

نظمت ندوة أطباء الأسنان في حزب الكتائب المؤتمر العلمي التوعوي الأول تحت عنوان: "سرطان الفم والفكين" في فندق لوريال الضبيه، في حضور رئيس المجلس الصحي الاجتماعي في الحزب البروفسور برنار جرباقه ممثلا رئيس حزب الكتائب سامي الجميل، الدكتورة كارين الجميل، عميد كلية طب الأسنان في الجامعة العربية البروفسور عصام عثمان، ورؤساء الجمعيات العلمية في مختلف الاختصاصات في طب الأسنان، رؤساء روابط طب الأسنان في مختلف المناطق وحشد من أطباء الأسنان.

حايك
ورأت رئيسة ندوة أطباء الأسنان في الحزب اميلي حايك ان "التشخيص المبكر لسرطان الفم والفكين يخفف من مضاعفات هذا المرض". وقالت: "اردنا ان ننظم هذا اليوم في شهر نيسان لأنه شهر الوقاية من سرطان الفم والفك، كونه مرضا لم يسلط الضوء عليه في لبنان قط، وغابت عنه ايضا حملات الوقاية والتوعية".

اضافت: "ان المعدل العالمي للوفيات في هذا المرض مرتفع جدا، اذ لا يتم اكتشاف الكثير من الحالات الا بعد انتشاره الى أجزاء أخرى من الجسم، لذا، فالتشخيص المبكر يخفف بشكل ملحوظ من مضاعفات هذا المرض والوفيات الناتجة منه، كما ان لطبيب الأسنان دورا اساسيا في الكشف المبكر عنه".

جرباقة
والقى البروفسور جرباقه كلمة حزب الكتائب، رأى فيها أن "لبنان بات مكشوفا في أمنه الصحي". وقال: "من تسلموا الوطن منذ سنوات لا يتحلون بالكفاءة التي نريدها لصحتنا ولصحة وطننا، ولذلك شهد لبنان ما شهده من تدهور". اضاف: "أنا على يقين أن مؤسساتنا الجامعية التي صمدت رغم الحروب واستنهضت لبنان بعد المجاعات ونحن الآن في احدى مراحلها، سيخرج منها نواة الأشخاص الذين سيستنهضون لبنان من كبوته، فلبنان سيستنهض من خلال وجودكم وعملكم وتفانيكم" .

هذا وشارك أربعة محاضرين في المؤتمر وهم: البروفسور نبيل حكيم، البروفسور طوني ضاهر من كاليفورنيا، البروفسور زياد نجيم والدكتور ألكسندر خيرالله.
وتخلل اليوم الطبي معرض لست عشرة شركة أدوية ومعدات طبية.