الثلاثاء 17 أيار 2022

11:10 م

حنكش: الشعب وعد بالتغيير منذ ثورة 17 تشرين واليوم أسقط رموزًا أساسية في السلطة والفرصة ذهبية للتوافق بين النواب التغييريين حول الإصلاحات والسيادة

المصدر: Kataeb.org

لفت النائب المنتخب الياس حنكش في خلال مداخلة عبر "العربية" الى انه "منذ اندلاع ثورة 17 تشرين الشعب قال كلمته، وقد وعد بالتغيير واليوم أسقط رموزًا أساسيين في السلطة".
وقال: "رغم بعض التباينات في بعض المواضيع فلا خلاف بين التغييريين على المواضيع السيادية".
واعتبر حنكش اننا اليوم نشهد تغييرًا جذريًا بدخول ما يفوق العشرين نائبًا من التغييريين الى البرلمان".
واشار الى ان هناك أرضية مشتركة بين كل من يمكن ان يتكتلوا، موضحا ان  17 تشرين رسمت خطًا أساسيا وصولا الى 4 آب، هذه الكارثة والجريمة التي على أثرها استقال نواب ولي الشرف أن اكون من بينهم، وهذا كما يعتبر الجميع تخلٍّ عما يسمى بالمكاسب السياسية ونذهب للعمل على الأرض مع الشعب اللبناني ويكون هناك انسجام مع مطالب الشعب.

واكد على ان الأساس اليوم الذهاب إلى إصلاحات جذرية ومواجهة السلاح المتفلت بطريقة جدية ومن داخل مؤسسات الدولة ابتداء من البرلمان.

وشدد حنكش على ان الاستحقاقات الثلاثة التي تنتظرنا أي انتخاب رئيس مجلس نواب، وتسمية رئيس حكومة وانتخاب رئيس للجمهورية بحاجة ليكون اكبر عدد ممكن من النواب منسجمًا مع بعضه البعض بقراراته، لافتا  الى ان الفرصة الذهبية تفرض علينا التوافق وربما بعض التنازلات، إنما الأساس في هذا الموضوع هو الصلابة بالطروحات الأساسية أو الخطين المتوازيين وهما الإصلاحات ومكافحة الفساد والسيادة".