الأربعاء 13 نيسان 2022

05:35

لقاء لرؤساء أقسام المتن الشمالي السابقين ... الجميّل: معركتنا المقبلة مصيرية ولا مساومة على التضحيات ... حنكش: الكتائب وفية للأمانة التي تسلمتها

المصدر: Kataeb.org

اكد رئيس حزب الكتائب اللبنانية سامي الجميّل ان:" المطلوب اليوم هو العمل على انقاذ البلد في اي موقع نكون فيه، في المجلس ، في الحكومات، في الرئاسة  او في اي موقع آخر لأن العمل الوطني بالنسبة الى الكتائب هو تضحية ولا يهدف الى الوصول الى الكراسي فيما البلد يحترق وينهار.

كلام رئيس الكتائب جاءت في خلال  العشاء الذي دعت اليه  الهيئة الاستشارية في اللجنة التنفيذية لاقليم المتن الشمالي في مطعم الدلب – بكفيا وجمع  مئتين من رؤساء الأقسام السابقين في الاقليم حضره الرئيس امين الجمّيل وعقيلته ، عقيلة رئيس الكتائب السيدة كارين الجميّل، رئيس اقليم المتن الشمالي الياس حنكش، واعضاء الهيئة الاستشارية .

وتوجه رئيس الكتائب للحضور قائلاً  انتم المتن وانتم الصخرة التي يقوم عليها الحزب  والسند لنواجه، معتبراً ان وجودهم  يؤكد ان هذا الحزب استمرارية وسيستمر لسنوات مقبلة وستنتقل الأمانة من رئيس حزب الى آخر ومن رئيس اقليم الى آخر من رئيس قسم الى آخر. 
ولفت الى ان من يعيش في هذا الحزب يعشقه اكثر وعلى رغم كل الصعوبات والدموع التي مررنا بها كانت كل خطوة تمنحنا المزيد من القوة  والايمان والعزيمة وارادتنا بالاستمرارلبناء هذا البلد ومستقبل افضل لأولادنا فكلما تراكمت التضحيات اصبح النضال اكبر.
وتابع  رئيس الكتائب يقول :" الكتائب لا تساوم لأن التضحيات التي قدمناها للبنان ، تمنع اي شخص في موقعي، يقف يومياً  امام صور الشهداء ، من المساومة والاستسلام  والمتاجرة فهذه امور مستحيلة رافضاً تبوء مناصب في تركيبة لا تشبهنا مؤكداً ان الكتائب لا يمكن ان تشارك في الحكم الا عندما يكون في مقدورها احداث تغيير وصناعة لبنان المستقبل كما فعل الرئيسان بشير الجميل وامين الجميل.
واضاف:" الكتائب تأسست على يد رجل كبير اسمه  بيارالجميل، وهو لم يكثر يوماً في الكلام اوالمناظرات التلفزيونية، لكن حضوره كان له وقع هائل، والسر في هذا انه انسان يجسد في افعاله وادائه القيم الأخلاقية الكتائبية ومعنى التضحية من اجل لبنان وقد اثبت ذلك عندما قدم على مذبح الوطن عائلته، اولاده واحفاده من دون اي مقابل. 
واستطرد يقول :" غيرنا يستطيع ان يتاجر وان يغلّب مصلحته لكننا نحن في عهدتنا بيار ومايا وبشير وستة آلاف شهيد ولا يحق لنا ان نتصرف بغير الطريقة التي تصرفنا بها في السنوات الماضية وكما كان يقول الرئيس المؤسس:" اكتر سياسة ربيحة هي الصدق" لأن الصادق هو من يربح في النهاية ونحن الحزب الصداق الذي سيربح في النهاية والناس تعرف من كان صادقاً .  
وختم رئيس الكتائب بالقول امامنا معركة مصيرية وفرصة لعودة الكتائب لتكون الرقم واحد في المتن الشمالي وهذا الوعد الذي اقدمه لكم. 
حنكش
وكانت كلمة لرئيس اقليم المتن الشمالي الياس حنكش اعتبر ان المهمة هي المحافظة على الأمانة التي تسلمها هذا الجيل من الجيل السابق ، واعرب عن فخره بالانتماء الى حزب قدم التضحيات  وكان وفياً للمبادىء وفي وقت الشدة كان صلباً في مواقفه، لا يؤخذ بالاغراءات والكتائبيون لا يهابون الأموال التي يصرفها طارئون في الانتخابات لشراء ضمائر الناس لافتاً الى كمية البيع والشراء والكذب الموجودة فيما الكتائب صادقة وثابتة في كتائبيتها ووفية للأمانة التي تسلمتها.

وكانت كلمة لأمين سر الهيئة الاستشارية في اقليم المتن الشمالي الرفيق جوزيف ضومط، رحب فيها برؤساء الأقسام السابقين الذين امضوا سنوات طوال في الحزب  وتعاقبوا على المنصب منذ سبعينيات القرن الماضي موجهاً  تحية الى الرئيس امين الجميل الراعي الكبير .
كما تحدث رئيس الهيئة الاستشارية الرفيق سامي سمعان الذي شدد على اهمية لقاء الرفاق الذين تولوا رئاسة الاقسام في المتن الشمالي منذ عام 75 19 والى اليوم  مشيراً الى المحطات المشرفة التي مرت والتضحيات التي قدمت .