الجمعة 8 نيسان 2022

10:34

الراعي من بعبدا: لكثافة الاقتراع في الانتخابات فمن الصناديق يبدأ التغيير

المصدر: Kataeb.org

التقى البطريرك الماروني مار بشارة بطرس الراعي رئيس الجمهورية ميشال عون في قصر بعبدا.

وعن اهداف اللقاء اكد الراعي انه لدعوة الرئيس عون للمشاركة في احتفال عيد الفصح في بكركي كونه تقليداً سنوياً، الى جانب تبليغ الرئيس عون بما حصل في مصر، فالرئيس المصري عبد الفتاح السيسي اكد انه يفتح الباب للبنانيين، ويفتح الاسواق للتفاح اللبناني، واكد ان القضية اللبنانية بقلبه.

اما الهدف الثالث من الزيارة فهو تهنئة الرئيس عون بعودته من الفاتيكان، والدليل هو زيارة قداسة البابا إلى لبنان التي ستحصل في حزيران المقبل، وتحدثنا عن التحضيرات لهذه الزيارة.

واكد عون ان " البابا فرنسيس في زيارته لنا يريد ان يؤكد للبنانيين انهم يعيشون ليلاً طويلاً على كافة المستويات لكن هذا الليل يقابله فجر، وسيتحدث بتعددية لبنان وديمقراطيته، والصعوبات التي يمر بها ولا سيما الاقتصادية والاجتماعية وستكون لديه كلمة رجاء".

وحول الاتفاق مع صندوق النقد، اكد عون جهوزية الحكومة لتقديم مشاريع القوانين المتعلقة باتفاق صندوق النقد إلى المجلس النيابي واضاف: "سألته بعد الانتخابات، الحكومة ستصبح حكومة تصريف اعمال فماذا سيحصل لكن عون اكد ان الاعمال ستواصل" لافتا الى ان التعاون الخليجي يصب في المكان عينه.

وحول اهمية الانتخابات، توجه الراعي للناخبين بالقول: اختاروا الناس الذين يلبون صرختكم ويقومون بتغيير في لبنان ونحن كنا مع الثورة لانها كانت عابرة للمناطق والطوائف وكانت عفوية ودائماً ندعو اللبنانيين لكثافة الاقتراع فمن الصناديق يبدأ التغيير.

واضاف: الاقتراع هو واجب واذا فعلأً اردتم التغيير يجب التوجه الى صناديق الاقتراع واختيار الاشخاص الذين تعطونهم ثقتكم، فليس كل الناس غير صالحة.