الخميس 30 حزيران 2022

11:54

مسؤول أميركي يكشف فرص إحياء الاتفاق النووي مع إيران

المصدر: وكالات

قال مسؤول أمريكي إن فرص إحياء الاتفاق النووي الإيراني باتت أسوأ بعد المفاوضات غير المباشرة التي جرت بين أمريكا وإيران في الدوحة.

وأضاف المسؤول -الذي طلب عدم الكشف عن هويته- "احتمالات التوصل إلى اتفاق بعد (مفاوضات) الدوحة أسوأ مما كانت عليه قبلها وستزداد سوءا يوما بعد يوم".
وتابع في تصريحات لرويترز، الخميس، "يمكنك أن تصف مفاوضات الدوحة في أحسن الأحوال بأنها متعثرة وفي أسوأ الأحوال بأنها رجوع إلى الخلف، ولكن في هذه المرحلة، فإن التعثر يعني عمليا الرجوع للخلف". 
وفي وقت سابق، أعلن المنسق الأوروبي للمحادثات النووية بين إيران والولايات المتحدة، إنريكي مورا، فشل المحادثات غير المباشرة.
وقال مورا في تغريدة عبر حسابه الرسمي على "تويتر"، إنه "أنهى يومين مكثفين من المحادثات غير المباشرة في الدوحة بشأن الاتفاق النووي، ولسوء الحظ، لم يحدث التقدم الذي كان يأمله فريق الاتحاد الأوروبي كمنسق بعد".
وبدأت المفاوضات النووية غير المباشرة بين طهران وواشنطن برعاية الاتحاد الأوروبي في العاصمة القطرية الدوحة، بهدف إحياء الاتفاق النووي المبرم عام 2015 والذي انسحبت منه الولايات المتحدة عام 2018.